الأحد، 30 مارس، 2008

وانتهت القمة !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! ,,,,,










ماذا خرج منكم !!!!!!!

العرق ,,,,,, نتحفظ عليه لحساسية الوضع


لبنان ,,,,,,, هم أدرى بمصلحتهم


فلسطين ,,,, بنبقى ندعيلهم إن شاء الله




الخميس، 20 مارس، 2008

أكاد أقولُ ,,,,,


أكاد أقولُ يا وطني برغمِ الداءِ والأعداءِ , إني لمنتصرُ ,,
أكاد أقولُ برغمِ الجرحِ والنزفِ , إني أعيشُ ,,
أكاد أقول برغمِ الحصارِ والأغلال , إني لحرُ ,,
أكاد أقول والمسجدُ الأقصى يغلق , إني لفاتحُه ,,
أكاد أقول وانا أرى رفقاء القضية يسفكون ببعضهم , هم الأخوة ,,
أكاد أقول وغدر السنين ياخذ من ترابك يا وطني , لن تضيع يا وطني ,,
.
أقولها بلا تردد رغم الحصار نحن الأحرار ,,
ورغم قبضات الحديد نحن هنا مع الحجارة ننتظر ,,
فأرونا ما مزيدكم ,,,,

الأربعاء، 19 مارس، 2008

يا سلام ع السلام ,, وعلى هالأشكال العربية






شعبٌ اذا ضُرب َبالحذاءِ برأسه صاحَ الحذاءُ بأيِ ذنبٍ أُضرَبُ ,,,
لا أعتقد بأن هذا أكثرُ مبالغتاً بما يحدث

الاثنين، 10 مارس، 2008

ستبقي فلسطين ,,,,مجرد عهد وتوصية لك

نطمئنك يا فلسطين فلم يزل لديك رجال على عهدك عهد الشهداء والثوار وأصحاب الضمير ,,,

ورغم كل محاولة ثكلى لتهويدك من قبل الغاصبين .... ستبقين يا فلسطين
.
ومهما جرت السنين أنت هنا ,,يا فلسطين ,,
.
ومع أبطالك المرابطين لن تذهبي ,,يا فلسطين ,,
.
ومهما أبعدوك عني سأجتمع بك,, يا فلسطين ,,
.
ودماؤنا المتدفقة خرجت لتروي أرضك الخصبة ,,يا فلسطين ,,
.
ومما نكلو بشعبكِ فهو هنا لن يرحل عنك ,,يا فلسطين ,,
.
فإنى عاهدناك ان لا نستكين ,,
.
فجهادي بالفكر والقلم لأجلك يدوم ,,
.
وبسواعدنا سنبني صرحك,, يا فلسطين ,,
.
فنحن شعب واحد لن تفرقنا السنون ,,
.
فإن تفرق شملنا يوما سنجتمع لأجلك,, يا فلسطين ,,
.
لأنك فلسطين ولأنا أبناؤك يا أجمل معشوقة على دهر السنين ,,
.
ورغم الغاصبين والحاقدين
ستبقين يا فلسطين
ستبقين يا فلسطين

الأربعاء، 5 مارس، 2008

متى تغضب ؟؟ ,,, إذا عرفت معنى الغضب


الصورة تتكلم فلا داعي للقلم أن يكتب ,,,,,,

السبت، 1 مارس، 2008

أين أنتم يا عرب ,,,, هل ما عدتم تعرفون غزة صاحبة العزة




أين أنتم بالله عليكم يا من تسمون أنفسكم قادة,,,,,,,



قبل أن تدينوا العدوان أدنتم المقاومة التي وقفت في وجهه وأبت إلى وأن يبقى جبين فلسطين مرفوع ,,,,,
وتسمون أنفسكم قادة عرب,,,
والله إنكم لعار بكل معنى الكلمة ,,,,


أُحب أنا ,,,,,,


إني أحب ومن قال غير ذلك ,,
.
أحببت هذه الشمس المتنفسة من وراء الجبال كل صباح لتنير أرضا أنارت بوجوه شهدائها,,,
.
أحببت زيتون بلادي وهو يلاعب الريح بورق أغصانه,,,
.
أحببت ترابك يا بلادي,,
.
أحببت عطائك يا بلادي,,,
.
جبالك سهولك هضابك وبساتينك,,,
.
أحببت زهر اللوز الذي لم أدرك قيمته حتى قراءة كتابه "كزهر اللوز أو أبعد",,,
.
أحببت مجاهديك المرابطين في الجبال والسهول والأكلال,,,
.
عشقت الوطنية عشقت السياسة عشقت قلمي عشقت كلمة الحق عندما لا أجد أحدا يجرؤ على قولها,,,
.
إني أعشق فحبي لا يخونني ولا ينساني لأنه عشقني ,,,, وعشقنا عشقٌ نادرٌ بالوجود